الرئيسية / أخبار / وزارة التربية تعتزم القيام بحوار وطني جديد

وزارة التربية تعتزم القيام بحوار وطني جديد

أفاد وزير التربية ناجي جلول اليوم الأحد بالمنستير أنّ وزارة التربية رفعت القانون التوجيهي إلى مجلس الوزراء، مؤكدا أن المنظومة القانونية متوفرة للقيام بداية من السنة الجارية بتطبيق إجراءات الإصلاح التربوي، الذي سيلمسه لاحقا المواطنون.

وأعلن الوزير في تصريح صحفي على هامش تنظيم النهائيات الوطنية المدرسية للعدو الريفي بالمنستير، ان الوزارة تعتزم تنظيم حوار وطني جديد مع التلاميذ والأولياء للتمكن من القيام بالتعديل.

وأوضح أنه حسب تقييم أولي هناك إجماع على العودة إلى عطلة الشتاء خلال السنة الدراسية المقبلة وأنّ نظام الخمسة أسابيع قلص من نسبة العنف المدرسي، علاوة على تراجع نسبة تغيب الإطار المدرسي بشكل كبير، مشيرا إلى أنّ التقييم الشامل للإصلاح التربوي سيكون في آخر السنة الدراسية.

وبيّن ناجي جلول أنّ دور وزارة التربية هو تكوين مواطن متوازن سليم في جسمه وفي عقله ومتجذر في هويته، مبينا أنّه على هذا الأساس جاءت فكرة إحداث ديوان الخدمات المدرسية للإرتقاء بالأكلة المدرسية وبالإقامة وبالأنشطة الثقافية والرياضية المدرسية، ونافيا أن يكون لدى الوزارة أي توجه لخوصصة هذا الديوان.

وقال إنّ حصة التربية الرياضية أساسية كبقية حصص المواد الأخرى وأنّ توفير وجبة متوازنة للتلاميذ مسألة ضرورية للحفاظ على سلامتهم الصحية معتبرا أنّه “لابّد من الاتفاق ومن تكاتف جهود الجميع بدون توظيف سياسي للرقي بأبنائنا”، حسب تعبيره، بالنظر إلى أنّ وزارة التربية غير قادرة بمفردها على توفير كلّ الظروف الملائمة وأنّ المسألة تهم كلّ المجتمع التونسي، وفق تصريحه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *